الجمعية المصرية لمساعدة صغار الصناع و الحرفيين Egyptian Small Enterprise Development Foundation
جائزة الريادة فى مجال الصناعة و الأعمال الحرفية و اليدوية
أحمد حسن مصطفى خطاب  أحمد صـاحــب ورشــــة صغيــــرة فى المساحة ولكنهــا ذات إنتـــاج ضخـم وذو جــودة عــالية من المكــابس البخارية والمشاعل المستخدمة فى مطابخ الفنادق والمطابخ الكبرى،عمل أحمد على تصنيع وتطوير قطع الغيــــار الخـــاصـة بالبوتجازات الضخمة منذ عام 1979 وحرص على أن يطلع على مثليات القطع التــي يصنعهــا المستــوردة من الخارج مثل تركيا والصين ، ليدرسها ويحسن من طريقة تصنيعها لتلائم السوق المصري من حيث الجودة و السعر ، فأصبح المنتج الخاص به منافس للمنتجات المستوردة استطــــاع احمـــد ان يبني علاقـــات جيده مع عملائه عن طريق تقديم خدمات ما بعد البيع لهم ، حتى أنهم يأتون إليه بطلبات مــن قطـــع الغيـــــار و يعمـــل أحمــــد جاهـــــدا ًعلــــى تصنيعـــــها وتجربتها والتأكد من جودتها قبل إخراجها لعملائه ، فهو مهتم جدا بأن يحافظ على سمعة منتجه ، ويحلم بأن يصل بمنتجه إلى العالمية
جــــائــزة الأبتكــــار فى مجـــال التمـــويل الأًصغــــر
محمد أمين محمد الشهير بمحمد أرابيسك
يقوم محمـــــد بتصـــــميم وتصنيـــــع لعــــب الأطفــــال التعليمية ، مثل كتب تعليم الأطفال وكتب التلوين ، بجانب تصميم وتصنيع حقائب المدارس للأطفال ، و بالرغــم من كونه خريج معهد سياحة وفنادق إلا أنه مشروعه المختلف عن تخصصه فى عام 2001 بحي الموسكي بالقاهرة
وقد بدأ محمد بورشة صغيرة ورأس مال حــــوالي 10.000 جنيه ، و بــــدء إنتــــاج بعـــض الكــــتب البسيـــطة و استغــــلال مهــــاراته الشخصية في التسويق لمنتجاته وعندما لاقــــت رواجــــا ً، قــــام باللجـــــوء للجمعــــية ليشتري بعض المواد الخام التي تساعده علي التــــوسع فـــي إنتاجه ، وقامت أيضاً الجمعية بمساعدته فــــى التســــويق حتــــى وصــــل رأس مال مشروعه إلى 101.000 جنيه مصري ، ووظــــف لــديه 12 عامل ، ومؤخراً بدأ فى إنتاج حقائب حريمي نظراً لوجود طلب عليها فى الســــوق و قــــام محمــــد بشــــراء محـــل ليكون بمثابة منفذ بيــــع لمنتجـــــاته بالإضافة إلى مشاركته فــــي المعـــــارض المختلفــــة للترويج لمنتجاته و علـــى المستـــــوى الشخصــــي ، استطـــــاع محمــــد تأمين مصــــروفات مــدراس خاصة لإبنائه ليستطيعوا الحصول علي خدمة تعليمية متميزة ـ بالإضافة إلى توفير مستوي معيشي أفضل لأسرته ويحلم محمد بأن ينافس بمنتجــــاته علي نطاق أوسع لذا سيقوم بإستخــــدام الأمـــــوال الخــــاصــــة بالجـــــــائزة فـــــى التـوســـــــع فــــــي مشروعه بالإضـــافـة إلى تخصيص جزء من الجائزة لعلاج زوجته و يؤمن محمد بأن الإتقان في العمل ، و مــا سـيتبعــه من تمــــيز ، والمنافسة فى السوق وإتبــاع كـــل الطــــرق المشــــروعة لتســـويق المنتج والإبتكار والبحث المستمــــر ، هى أهم عوامل نجاح و متميز مشروعات العمل الحر

 

جائزة العام لأفضل أخصائي / مسئول القروض
اسم الاخصائى: سيد علي سيد رمضان سيد حاصل على ليسانس الحقوق، ونجح وبجدارة فى التواصل مع الآخرين في مجال مختلف تماما عن مجال دراسته. وبالرغم من مواجهته للعديد من التحديات في بداية عمله كأخصــائي تنميــة، مثل عدم إلمامه بدراسة السوق والتعرف على إحتياجات العملاء، وذلك نظرا لصعوبة
توفر الحد الأدنى من المعلومات عنهم وصعوبة الإستعلام الجيد، إلا أن سيد إستطاع بمثابرته وحضوره العــــديـــد مــــن الـــدورات التـــدريبية المـــؤهلة للعمـــل التنموي داخل الجمعية والتدرب على يد الأخصائيين القدامى، أن يصل لعدد كبير من العملاء المستهدفين والتوسع في الوصـــول لمناطق جغرافية جديدة بالإضافة إلى تحقيقه أعلى قيمة للقرض وأفضل نسبة سداد وتقليل نسبة التسرب، كل هذا بالرغم من تواجد العديد من الجهات المنافسة العاملة في مجال الإقراض متناهي الصغر
و قــد أكتســب سيــد العــديـــد من المهـــارات عـن طريق ممارسته لعمله مثل التواصل الجيد والتعامل مع الآخرين والقدره على إتخاذ القرار وحل المشكـــلات، إضـــافة إلى إلمامه بإحتيـــاجات العمـلاء وفقا لطبيعة مشروعاتهـــم علـــى مختلـــف أنواع أنشطتهم و طموح سيد يجعله مـــواظب على تميـزه في أداء عمله ورغبته في الحفاظ على علاقة طيبة مع العملاء والزملاء على حد سواء
الحرفة : الجلباب العربي التطريز اليدوي
العميل / أحمد الدري
قرر أحمد الدري إحياء صنــــاعة الجلبـــات العــربي و التطـــريز و هى الحرفة التي توارثها عن اجداده فقرر أن يستعين بتمويل من الجمعية المصرية لمساعدة صغار الصناع والحرفيين و يقــــول أحمــــد : أن الحـركة التسويقية لحرفته متغيرة ، فهناك من يبتاع الجلباب بخمسين جنيها ، وهناك من يبتاعه بثلثمائة جنيهاً ولتطوير منتجه وليظل منافسا قوياً فى السوق التجارية كان عليه أن ينتج جميع الأنواع بدأ أحمد قرضـــــه بما يوازي 700 دولار أمريكــــي أستغلـــه فى بادئ الأمـــر لشــراء الجلباب و عمل التطريز اليدوي عليها .... ويقول أن المكسب كان لا بأس به و لم يقف أحمــــد عنــد هذا الحد لأن طموحه كان أكبر من ذلك ، أستمر بالعمل وبالحصول على التمويل إلى أن وصل إلى القرض الحادي عشر بما يوازي 1750 دولار أمريكي تدرج أحمد بجانب المحل الذي يمتلكه فى خان الخليلي فى قلب القاهــــرة إلى إمتـــلاك مصنعـــاً بالمحلة الكبرى لتصنيع الجلباب والتطريز اليدوي يحلــــم أحمــــد أن يصـــــل إلى العالميــــة بتصدير منتجاته إلى الأسواق الخارجية
الحرفة : الحفر على النحاس
العميل / سيد شراكي
يقول سيد شراكي أنه ليس غنياً و لكنه حقــق إسمـــاً كبيراً فى مجال مهنته وهي:(الحفر على النحاس)في حى " خان الخليلي " من خلال مشروعه الخاص منذ أن حصل على تمويل من الجمعية المصرية لمساعدة صغار الصناع والحرفيين سنة 1989 كان عميلاً متميزاً من حـــيث الحـــرفه و الســـداد ... حيث وصل تمويله من 260 دولار إلى 2350 دولار ، بفضل إنتاجه المتميز والجيد جداً وحسن اختيار الخامات اللازمة لحرفته كما ساعده التمويل على الحصول على كمــــيات كبيــــرة من الخــــامات العالية الجودة التى ساعدته على الأرتقاء بفن حرفته وهى صناعة الفضة والحفر على النحاس .. و يقول " سيد شراكي " : إن خلال هذه السنوات قام بتسديد التمويل بصفة منتظمة ويقول أيضــــاً أن حرفته هذه ساعــــدت أســـرته كثيـــراً وخاصة ابنتيه اللتين وصلتا إلى الجامعة هذه الحرفه دعمتني أنا وأسرتي يوضح " سيد الشراكي " أنه يُعد من ضمن خمــــس فنــــانيـن ( حرفيين ) فى القاهرة يعملون فى تصنيع القطع الأصلية المصنوعة يدوياً بإستخدام الفضة و الذهب والبرونز و هـــو يتمـــنى تــــدريس هذه الحـرفة خاصة مع انتشار البطالة بين الشباب لذا قرر استخدام التمويل القادر فى تعليم حرفته
الحرفة : الخبيز الفلاحي
تساهم فى الحفاظ على اسرتها المكونة من ثلاث وثلاث بنات الأب عامل بسيط فى احدى المصالح الحكومية والام قامت بمسـاعدت زوجهـــــا فى لقمــة العيش وتعليم أولادها وتربيتهم وتزويجهم بأن حصلت على القروض الصغيرة من مشروع بشائر الخير بالجمعية المصـــــرية لمســـــاعدة صغـــــار الصنـــــاع والحرفيين بمنطقـــة بنهــــا قليــــوبية و قامت بعمل مشـــروع بسيـط و هـــو صناعة الرقاق والخبز والفطير البلدي كما هو عــــادة أهــــل الــريف بعمل الفطائر والـــــرقاق والخبـــــز لأولادهــم البنـــــات المتــــــزوجات بمـــــا يسمــــى المـــــواسم لــــدى الأســـــرة المصرية الريفية ونجحــــت بمشـــروعها فى تعليم أولادها وتزويجهم
العميلة / هدايا الشحات محمد
الحرفة : مشروع الخياطة والتطريز
أرادت عمل مشروع صغير تحصــــل من خلاله على مصدر دخل مناسب للأنفـــــاق علــــى أســــرتهــا وتوفير احتيـــــاجات أولادهـــــا و لتصبــــح عضـو منتــج و مفيد فى المجتمع فتوجهت لفرع بشائر الخير فرع قليوب وحصلت على 6 قروض 3 مرات بمبلغ 500 جنيه ومرتان بمبلغ 1000 جنيه و مــــرة واحـــدة بمبــــلغ 1500 جنيه هى وأبنتها فاطمة خالد عبد الله داخــــل المجمــوعة واستخدمت القرض فى مشروع (( الخياطة )) وتمكـــــنت بمســــاعدة المنسقــــة / حنـــان سعيد حسن من تجديد القرض مما ساعد على نحو مشروعها الصغير حيث لديها حالياً عدد 2 ماكينة خياطة بخلاف الأقمشة وأدوات التصنيع العميلة / هويدا حسن أبو سريع حسن
جميع الحقوق محفوظة للجمعية المصرية لمساعدة صغار الصناع والحرفيين
مشاريع الجمعية عناوين وارقام تليفونات الجمعية برنامج المحصل تسجيل الدخول للبريد الإلكتروني لوحة التحكم